الأخبار

الأمين العام لمؤتمر الكنابي مخاطبا منسوبيها: (حقكم محفوظ وتاني مافي زول بكسركم ولا برحلكم)

حشهود جماهيرية ضخمة بقرية الحسانية سليم بالفكي هاشم بمحلية الخرطوم بحري، استقبلت عصر الجمعة قيادات مركزية مؤتمر الكنابي، وذلك في إطار الدور التعريفي بالقضية ، بجانب إتفاقية السلام الموقعة في جوبا بين الحكومة وحركات الكفاح المسلح والجبهة الثورية السودانية، بحضور رئيس الجبهة الشعبية المتحدة للتنمية والعدالة ، الأمين داؤود.
وأشاد الأمين العام لمؤتمر الكنابي،د. جعفر محمدين، خلال مخاطبته اللقاء التنويري الأول لمركزية مؤتمر الكنابي بولاية الخرطوم، بقرية الحسانية سليم بدور المرأة والشباب في قرية الحسانية سليم، مشيرا إلى أنهم صابروا ورابطوا وجاهدوا وكابدوا، لأنهم أهل حق، وخاطب محمد ين أهالي القرية: ( حقكم محفوظ .. مافي زول تاني بكسركم ولا برحلكم ولا أحد يأتي بكراكة أو لودر على الإطلاق)، وقال وإلا نحن ماسودانيين، وأضاف إن أهل الكنابي هم الماسكين المزارع وأهل الإقتصاد والذهب.
وأشار محمدين إلى أن اللقاءات التنويرية بشأن قضايا الكنابي واتفاق السلام مستمرة، وخلال الأيام المقبلة سيكون لهم صولات وجولات في هذا الخصوص.
من جتهتم أشاد المتحدثون في اللقاء الجامع بدولة جنوب السودان ورعايتها لاتفاق السلام الموقع في الثالث من أكتوبر في جوبا، مشيرين إلى أن الإتفاقية ستسهم في إحلال السلام الشامل والعادل، بجانب تحقيق الأمن والاستقرار والتنمية في كل ربوع البلاد.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

إغلاق