اعمدة الرأي

آخر الليل – إسحق أحمد فضل الله – (الأيام القادمة)

والإيام القادمة تنفجر بعودة كثيفة لإتهام جهة بإغتيال وزير الدفاع.
والجهة التي تدس نفسها تريد أن يكون الإتهام من الخرطوم .لأن ذلك له رنين خاص.
والأمر جزء من سلسلة القصف القادم المتبادل العسكري والمدني في حكومة قحت.
( مثلها نُحدِّث قبل أسبوعين عن أن دمدمة أحاديث جوبا تقول أن المرحوم وزير الدفاع جرى له شيء
ومثلها نُحدِّث عن الجهة التي تُدبِّر ضربة في شرق السودان سوف تسبق ذلك بعمل عسكري في الغرب .ونشير إلى الحلو .
والعمل العسكري يقع أمس الأول. بين قبائل وجماعات تمرد يديرها الحلو.
ونُحدِّث أمس عن أن الشيوعي يدخل تحت الأرض .ويبدأ العمل من هناك بعد أن فشلت حكومته فشلاً مدمِّراً.
وبعد أن إنشق إلى خمس جهات مُقتتلة..
وأن الشيوعي يُحاكِم صديق يوسف لأن صديق يظهر مع العسكريين ..مما يوهم عضوية الحزب .أن الشيوعي ليس ضد العسكريين .وهذا توهُّم مرفوض من الحزب.
ونُحدِّث عن (ميناس) .ضابط مخابرات إسرائيل الذي يدير السودان
و …….
وما يجمع هذا كله هو مشاهد تحت الليل .تتسلَّل الأُسبوع الماضي .في الغرب وفي كسلا وفي الخرطوم وفي جوبا
وإسحق روفائيل. ضابط الموساد المتخصص في العمل في السودان (يُدبِّر ويُدير..) شيئاً من مكتبه في جوبا.
ومثير تماماً وكأنه من أفلام المخابرات. أن مكتب روفائيل. يقع في بدروم فندق (بروميد) في جوبا.
وأن وزير الدفاع الراحل كان يقيم هناك.
الخيوط إذن ..إسرائيل والشيوعي ومقتل وزير الدفاع .وإشعال حرب جديدة في الغرب . والحرب بين الفئتين داخل حكومة قحت. و …و …..أحداث كل منها ينطلق من غرفة مظلمة ضد الآخرين ..
وما يتشابه منها يتصل بعضه ببعض للعمل معاً ..
ومن لا يبدو بوجهه..يبدو بشيء آخر. (وضابط مخابرات إسرائيل والسيد سلفاكير. يسكبان علي الحلو سيلاً من معدات عسكرية ..والحرب هناك تنطلق أمس الأول بالمعدات هذه..)
بينما حزب عجيب في الخرطوم يحصل على دعم مدهش تحت ليل الجمعة من سفارة أوربية ضخمة.
والسفير / الذي يتكلم العربية بطلاقة والذي يكره الإسلام كراهية عمياء / يجتمع بقيادة الحزب العجيب. الأسبوع الماضي للتنسيق..
وكراهية السفير للإسلام تجعله يبدأ حفل التنسيق .بأن يقول لقيادة الحزب العجيب .إن فترته في الخرطوم
تنتهي في مايو القادم القادم لكنه سوف يستمر في دعم الحزب هذا بكثافة
والسفير يعِد المجتمعين . أن حكومته سوف تتَّجه لقيادة عالمية لإتهام العسكريين في حكومة قحت. بأنهم هم الذي دبَّروا الهجوم المسلح على الإعتصام.
والسفير يشير من ورائها إلى إدانة. ثم نزع العسكريين من السلطة ..ثم لاهاي..
هذه عناوين الأحاديث في الأيام القادمة التي إما أن تأتي بالخراب كله ..أو الخراب كله..

مقالات ذات صلة

إغلاق