عالمية

الأمم المتحدة تنتخب رئيسا جديدا لجمعيتها العامة في دورتها التاريخية

فى اجواء الكوفيد -19 والكمامات التي تغطي الوجوه في كل مكان تم انتخاب الدبلوماسي التركي والبرلماني المخضرم فولكان بوذكير لرئاسة الجمعية العامة فى هذه السنة التاريخية 75 حيث تحتفل الامم المتحدة بمرور خمسة وسبعين عاما على تأسيسها. مؤكدا علي انه سوف يعمل علي تقوية الثقة والتجانس بين الاعضاء والمجموعات الرئيسة في الامم المتحدة والمنظمات الدولية ومضيفا ان الشعوب الاضعف لا بد ان تجد صوتا في العالم ” القوى” . والدول الاقل نموأ والدول المغلقة لا بد ان تجد اولية قصوي في خطة اهداف التنمية المستدامة للعقد الحالي 2020 -2030 . وقال ان ” احتياجات الدول الافريقية وظروفها الخاصة للخطة 2063 سوف تجد منا الاهتمام ” مشيرا الي خطة التي تقدم بها الاتحاد الدول الافريقية لتغيير القارة.
حيث حدثت تقلبات عالمية واقليمية غيرت وجه العام في هذه الاعوام التي مرت كلمح البصر . ساهم اكثر من 192 دبلوماسي من كل انحاء العالم في انتخاب السيد بوذكير كرئيس استثنائي لجلسة استثنائية حيث ينظر اليها دبلوماسي العالم بشئ من الترقب والحذروصناعة التاريخ .وبحسب -الانتباهة اون لاين –   قد جرت الانتخابات في قاعة شبه فارغة ومعظم الدبلوماسيين خلق الكمامات للتصويت في هذه الجلسة الهامة في تاريخ الامم المتحدة . وترأس الجلسة الانتخاب الرئيس الحالي للجمعية العامة السيد محمد باندا الدبلوماسي النيجيري التجاني محمد باندا الذي ادار الجمعية العامة الدورة 74 بسلاسة ومرونة وتميز في ظل الظروف الدولية المعقدة حيث تحول كل شي من الوجود الفعلي للوجود الهوائي . وقال قبل الانتخابات ان اعضاء الامم المتحدة : يمثلون التزاما عاما ويؤكدون تواصلا مستمر لعمل الامم المتحدة وفقا لقيم ومبادئ ميثاقها ” من اجل الحفاظ علي الصحة . ونبه الرئيس الحالي الدول الاعضاء ان جلسات الامم المتحدة هذا العام ربما تتم عبر الاتصال الهوائي الرقمي في ظل تفشى جائحة الكوفيد 19. وكان هو المرشح الوحيد لهذا المنصب وفاز بثلثي مقاعد الجمعية العامة . وتبدأ الدورة الجديدة في سبتمبر القادم . وقال اثناء لقاءه مع الامين العام للامم المتحدة السيد انطونيو قيرتيس ان الجائحة الصحية تنيبه صارخ لاهمية العمل التعددي في الحقل الدولي . وبالتحديد الدور الهام الذي تقوم به الامم المتحدة ووكالاتها المختلفة . مشيرا ان الجائحة تتخطي الدول والحدود فان العمل علي هزيمتها يجب ان يتجاوز التمييز وعدم المساواة والظلم . كما اشار الي ان يؤمن بشدة ان الجمعية العامة بعضويتها الجامعة وتساوي اعضائها ومؤهلاتها الديمقراطية تمثل المنصة المناسبة للارشاد السياسي استجابة لهذه الجائحة . كما تم انتخاب كل من النرويج وايرلندا لمقاعد غير الدائمة في مجلس الامن بجانب الهند التي تمثل القارة الاسيوية والمكسيك التي تمثل امريكا اللاتينية وشبه القارة الامريكية . فى القارة الافريقية لازالت التنافس جاريا بين كل من كينيا وجيبوتي بعد اخفقت كل من البلدين في الحصول علي الاصوات الكافية لضمان المقعد وهو الحصول علي ثلثي الاصوات فى الجمعية. وعليهم الانتظار حتي الجولة القادمة لتحديد الفائز لهذا المقعد الهام . واخفقت كندا في الحصول علي مقعد غير دائم في مجلس الامن وعليها ان تنتظر عقد كامل حتي تتاح لها الفرصة في الحصول على المقعد رغم اجتهاد حملتها في الامم المتحدة . سمعة الرئيس ترودوا في الكثير من المواقف الدولية وسجلها ومواقفها من حقوق الانسان في العديد من الوقفات الدولية بجانب مساهمتها في العون الدولي الانساني ساهمت كل هذه العوامل في هذه الاخفاق الذي ترك اثرا سيئا في القيادة السياسية في كندا.
ويذكر ان السيد يوذكير قد عمل في حقل الدبلوماسية التركية لمدة اربعين عاما وجاء الي هذا المنصب وهو يحمل في جعبته خبرة السنوات الطوال فى حقل الاقليمي والدولي والبرلماني ويريد ان يحول كل هذه الخبرات انجازات باهرة في هذه الدورة التاريخية الدورة 75 في تاريخ الامم المتحدة البارخ.

مقالات ذات صلة

إغلاق