الأخبار

إنطلاق عمليات الصيانة للطريق القومي الخرطوم -كوستي

انطلقت بولاية النيل الأبيض صباح اليوم عمليات الصيانة للطريق القومي جبل اولياء- الدويم -كوستى وذلك ضمن الخطة الاسعافية للهيئة القومية للطرق والجسور لاجراءعمليات الصيانة الوقائية .

وبدأت عمليات الصيانة شمال منطقة الاعوج بمحلية القطينه وذلك بحضور الأستاذ إسماعيل فتح الرحمن حامد وراق والي ولاية النيل الأبيض الذي اشار فى تصريح ل(سونا) عقب تدشين عمليات الصيانة الى أهمية الطريق القومي الخرطوم -كوستي. وقال إن هذا الطريق يمثل الشريان الحيوي للعملية الاقتصادية  في البلاد حيث يربط ولايات كردفان ودارفور ودولة جنوب السودان بالعاصمة الخرطوم ويمثل معبرا رئيسيا لعدد كبير من الموارد الاقتصادية مشيرا الى جهود حكومة الولاية المقدرة بالتنسيق مع الهيئة القومية للطرق والجسور من اجل إجراء عمليات الصيانة اللازمة لهذا الطريق الذي تم أهماله  ،مؤكدا مواصلة عمليات الصيانة بهذا الطريق والطرق الداخلية في عدد من مدن الولاية الي جانب صيانة كبريي كوستي والدويم وعمل طرق اضافية في مناطق الإنتاج بغية ربطها بمناطق الاستهلاك  والالتزام  بتذليل كافة  العقبات التى تواجه عمل الشركة من أجل اكمال  عمليات الصيانة في وقتها المحدد . من جانبه قال المهندس إبراهيم محمد آدم مدير قطاع الخرطوم بالهيئة القومية للطرق والجسور إن عمليات الصيانة التي انتظمت هذا الطريق تجئ ضمن الخطة الاسعافية السنوية لعمليات الصيانة للشبكة القومية للطرق مبينا ان عمليات الصيانة في طريق جبل اولياء- الدويم- ربك بدأت شمال منطقة الاعوج  بستة كيلومترات بواسطة شركة ريبايدا للطرق والجسور ويستمر العمل في كافة الأجزاء المتأثرة لافتا الي  تدشين مشروع إدارة برنامج الصيانة بمعدات حديثة تعمل بالاقمار الصناعية لدراسة حالة الطرق والطبقات التي تقع تحت الاسفلت للمحافظة على الطرق والقيام بإجراء الصيانات العاجلة والوقائية والضرورية مشيدا بحكومة النيل الأبيض لدورها المتعاظم في تسهيل عمل الشركة التي وقع عليها عقد الصيانة من خلال توفير الوقود. وأكد ابراهبم اهتمام الهيئة بإجراء الصيانات اللازمة للطرق متى ما دعت الضرورة لذلك. وأعرب مدير عام وزارة البني التحتية والتنمية العمرانية بولاية النيل الأبيض المهندس يوسف أحمد فضل المولى عن سعادته بانطلاقة عمليات الصيانة لهذا الطريق القومي المهم الذي يربط الولاية مع ولايات دارفور وكردفان والذي تعرض للضغط الكبير والحمولات المتزايدة من الشاحنات التي احدثت تصدعا في الطريق ونتج عنها كميات من الحفر  التي  تسببت في الكثير من الحوادث التي راح ضحيتها اعداد كبيرة من أبناء الولاية وعبر فضل المولى عن رضائه التام لهذه البداية الجادة لعمليات الصيانة من قبل الهيئة القومية للطرق والجسور.  وعبر عدد من المواطنين المستخدمين للطريق القومي جبل اولياء -الدويم- كوستى الذين استطلعت(سونا) عن ارائهم ، عبروا عن سعادتهم الغامرة ببداية عمليات الصيانة والتي اعتبروها بداية لنهاية المعاناة من الحفر والمطبات لهذا الطريق الحيوي الاقتصادي القاري المهم الذي يربط عدد من ولايات البلاد ودول الجوار مع العاصمة القومية الخرطوم.

مقالات ذات صلة

إغلاق