الأخبار

حركة جيش تحرير السودان تجدد حرصها على اتفاقية” سلام السودان”

جددت حركة جيش تحرير السودان بقيادة  “مناوي” حرصها على  المضي قُدماً في استكمال عملية السلام وإنزال اتفاقية” سلام السودان” على الأرض حتى ينعم الجميع بالأمن  والاستقرار. وقال القائد عبد الحميد بشير مانيس، مستشار رئيس الحركة لشؤون الإدارة الأهلية والمدنية في الندوة السياسية الكبرى  التي نظمتها الحركة  اليوم” الثلاثاء “بإستاد محلية كتم بولاية شمال دارفور  في إطار حملتها التبشير  باتفاقية “سلام السودان” قال إن حركته عازمة على العمل مع جميع الأطراف الموقعة  لتنفيذ جميع بنود الاتفاقية  ليكون السلام واقعا بين أهل السودان قاطبة وأهل دارفور بوجه خاص.

وناشد  مانيس كافة المكونات  الاجتماعية بدارفور للاحتكام إلى صوت العقل  ونبذ كافة  الخلافات والنزاعات ورتق النسيج الاجتماعي حتى يسهم ذلك  في دفع عملية السلام الي الامام، مشددا علي اهمية بسط هيبة الدولة وسيادة حكم القانون وتحقيق العدالة  للجميع بكافة ربوع البلاد .

وتطرق الى الراهن السياسي بالبلاد  والتحديات الماثلة والترتيبات الجارية  لِتنفيذ الاتفاق وإنزاله على أرض الواقع.

وخاطب الندوة المدير التنفيذي لمحلية الواحه “اسماعيل رابح عطية ” مشيرا إلى الآثار السالبة التي خلفتها الحرب  على اهل دارفور الأمر الذي قال إنه  يحتم على جميع الأطراف  الإسراع في تنفيذ اتفاقية سلام جوبا  وجعله واقعاً  بين الناس.

مقالات ذات صلة

إغلاق