الأخبار

تنسيقية لجان المقاومة الجنينة ترفض اغلاق الطرق

اعتبرت تنسيقية لجان المقاومة الجنينة إستخدام القبائل في الإعتصامات والمطالبات السياسية رِدة صريحة عن الثورة التي تتجاوز الإنتماءات الأثنية بما يفتح الباب واسعًا على مصراعيه لتكتلات إثنية مماثلة في المستقبل. وأعلنت، في بيان لها،رفض إغلاق الطرق الرئيسية التي تربط الولاية بالمحليات والولايات الأخرى، وقالت إن ذلك أدى لإيقاف إمداد الولاية بالمواد الأساسية وخاصًة الطبية وتعطيل حركة المواطنين وحقهم في التنقل وحرمانهم من وسائل كسب عيشهم .وأشارت إلى انقسام مجتمع ولاية غرب دارفورحول الاعتصام الذي يجري في الجنينة موضحة ان الاعتصام بدأ بإسم مكونات قبلية ويقوده عدد من أنصار النظام البائد.وأكدت تمسكها ودعمها لوالي الولاية محمد عبدالله الدومة الذي أتت به قوى ثورية و لم تأت به المكونات الاجتماعية الموجودة علي مستوي الولاية.

مقالات ذات صلة

إغلاق