الأخبار

جنوب دارفور تجدد التزامها بتنفيذ بنود إتفاقية السلام

جددت ولاية جنوب دارفور التزامها بتنفيذ بنود  إتفاقية جوبا لسلام السودان  وإنزالها الي أرض الواقع .

جاء ذلك خلال إحتفال رسمي لإستقبال وفد الجبهة الثورية برئاسة الدكتور الهادي إدريس رئيس الجبهة الثورية ورئيس حركة جيش تحرير السودان المجلس الانتقالي .

ودعا حامد التيجاني هنون، والي ولاية جنوب دارفور بالإنابة الي ضرورة التنسيق والتعاون المشترك بين الأجهزة الحكومية وشركاء السلام لضمان إستقرار وأمن البلاد  .

وقال هنون خلال مخاطبة جماهيرية بنيالا (الاحد) إن إستقبال وفد الجبهة الثورية بجنوب دارفور يعتبر ضربة فعلية لإنطلاق  تنفيذ إتفاقية السلام.

الي ذلك أكد العميد جمعة باركة الله، قائد قوات الدعم السريع قطاع جنوب دارفور التزامهم بتنفيذ كافة بنود إتفاقية السلام .

وقال بركة الله في احتفال الولاية باستقبال وفد الجبهة الثورية إن قوات الدعم السريع مستعدة للتنسيق الجاد مع حركات الكفاح المسلح لتحقيق التعايش السلمي وبناء السلم الاجتماعي .

في الاثناء شدد حامد أحمد عمر، ممثل تحالف الحرية والتغيير بجنوب دارفور علي ضرورة محاربة القبلية والجهوية التي تعيق مسيرة تحقيق السلام داعيا الي وحدة شركاء السلام خاصة في ولايات دارفور.

فيما طالب أحمد بريمة، ممثل الجبهة الثورية بولاية جنوب دارفور، بتطبيق شعارات الثورة الممثلة في الحرية، السلام والعدالة علي أرض الواقع مشيرا الي أن إتفاق جوبا سيسهم في معالجة كثير من القضايا القومية.

وطالبت حواء عبدالمطلب، ممثلة المرأة بالجبهة الثورية بالولاية بضرورة تعزيز دور المرأة ومساندتها خلال المرحلة المقبلة برفع وعيها السياسي وعزت التخلف السياسي للمرأة الي ممارسات النظام البائد في التمييز  بين مكونات المرأة علي أساس الانتماء السياسي ..

مقالات ذات صلة

إغلاق