الأخبار

احتواء النزاع المسلح بين قبيلتي الفور والتأمل بشمال دارفور

تمكنت القوات المشتركة المرابطة بمحلية سرف عمرة بولاية شمال دارفور من احتواء النزاع المسلح الذي نشب بالمحلية بين قبيلتي الفور والتأمل والذي أودى بحياة 10 أشخاص وإصابة 32 آخرين.وقال اللواء شرطة يحي محمد احمد النور مدير الشرطة مقرر لجنة أمن الولاية عقب الاجتماع الطارئ للجنة والذي انعقد بمقر حكومة الولاية بالفاشر برئاسة والي الولاية رئيس اللجنة محمد حسن عربي لهذا الشأن، قال في تصريح صحفي ان اللجنة قد اتخذت عددا من القرارات لوقف الاقتتال بين الجانبين أبرزها فرض حظر التجوال الشامل بالمحلية وبسط هيبة الدولة، وتأكيد سيادة حكم القانون والدفع بقوات إضافية للمحلية لتعزيز الأمن.واكد اللواء النور أن القوات المشتركة قد تمكنت من بسط سيطرتها على الموقف واحتواءه بصورة احترافية، كاشفاً في ذات الوقت عن تمكن القوات من إلقاء القبض على عدد من المشتبه بهم، وإخلاء الجرحى من مكان الحدث.وأضاف اللواء النور أن النزاع بين الجانبين نشب بسبب الصراع حول الحاكورة والنظارة، مشددا في هذا الصدد على ضرورة اتباع الطرق القانونية في مثل هذه الحالات لتفادي مثل هذه النتائج الكارثية، بخاصة أن الإدارات الأهلية هي بيت الحكمة الذي ينبغي عليها معالجة مثل هذه القضايا وليس التسبب فيها.

مقالات ذات صلة

إغلاق