الأخبار

اضراب اطباء الامتياز بود مدني بسبب اعتداء أفقد طبيب عينه

دخل أطباء الامتياز بمستشفى ودمدني التعليمي في إضراب عن العمل على خلفية اعتداء احد مرافقي المرضى على بعض الأطباء مما تسبب في إصابة أحدهم إصابة خطيرة أدت لفقده احد عينيه .
واوضحت لجنة أطباء الإمتياز قطاع الوسط فرعية مستشفى ود مدني التعليمي تفاصيل حادثة الإعتداء على أطباء إمتياز قسم الجراحة في بيان لها  ،
نص البيان
 قدمت مريضة الى المستشفى اثر جرح سطحي بقدمها ممتد على سطح الجلد حوالي 1-2 سم ، وتمت معاينتها من قبل أطباء الإمتياز المناوبين واتخاذ اللازم ومن ثم تحويلها لقسم العظام لاجراء ما لزم، واشار البيان لرفض المرافقين التحويل لقسم العظام وتم توضيح الحالة من قبل الأطباء وأنها غير محتاجة لأي تدخل جراحي وعليهم مراجعة قسم العظام للتاكد من سلامة العظام، واضاف : قوبل هذا التوضيح بالسب والشتم بألفاظ نابية من قبل المرافقين ومن ثم بدأ الاعتداء الجسدي على الطبيب المعاين للحالة وزملائه حيث كان عدد المرافقين المعتدين حوالي 7 أشخاص – من بينهم سكارى – وعدد الأطباء المصابين 4 أطباء من بينهم طبيبة ، وذكر :نتج عن الاعتداء اصابات في مناطق مختلفة وبليغة لأطباء الإمتياز واصابة طبيب اصابة بالغة في عينه أدت الى فقدان احدى عينيه – وانتقدت عدم تدخل رجال الشرطة بالمستشفى لان الحادثة وقعت امامهم في ظل صمتهم التام وعدم تحركهم منذ بداية الاعتداء واتهمت اللجنة افراد من الشرطة بالتورط في تهريب المعتدين واستدركت قائلة لولا تدخل النواب و ايقاف احدهم – في مشهد أقل مايقال عنه انه اهانة سافرة للأطباء واساءة للمهنة .وكشفت عن شروعها في تقديم بلاغ فور وقوع الاعتداء واعلن أطباء الإمتياز قسم الجراحة انسحابهم الشامل من سد (النبطشيات) حتى يتحقق محاسبة المعتدين ومحاسبة طاقم الشرطة لتخاذله وتقصيره في آداء مهامه ومحاولته تهريب المعتدين مع توفير ورهنت رفع الاضراب بتجهيز طاقم شرطي مجهز ومؤهل ومرابط لحماية الطاقم الطبي بجانب توفير معينات العمل بطوارئ الجراحة من اكسجين وبنج للطوارئ. وطالبت الجهات المسؤولة ممثلة في ادارة المستشفى ووزارة الصحة بتحمل تكلفة علاج الطبيب المصاب بعينه وتوفير الرعاية الصحية اللازمة داخل البلاد و خارجها حتى يتماثل للشفاء.

مقالات ذات صلة

إغلاق