الأخبار

إضراب التقنيين بمركز لغسيل الكلى والمرضى يحتجون أمام وزارة الصحة

دخل العاملون بمركز الدناقلة “بحري” لغسيل الكلى في إضراب مفتوح عن العمل إلى حين صرف مستحقاتهم المالية.
على إثر ذلك احتج مرضى غسيل الكلى بالمركز بوزارة الصحة الاتحادية مطالبين باستمرارية غسيل الكلى و تحسين بيئة المركز و توفير العلاج و شكى المرضى أيضا من أنهم يدفعون للكهرباء و الجاز و ترحيل التقنيين بالاضافة لرسوم العلاج .
وتعهدت وزارة الصحة باتخاذ تدابير عاجلة تضمن تلقي المرضى لجلسات الغسيل عبر إرسال طاقم طبي من مستشفى أحمد قاسم .
في السياق قال التقني بمركز غسيل الكلى بحي الدنقالة محمد عز الدين إبراهيم إنهم دخلوا في إضراب عن العمل نتيجة لما اسماه (الاستفزاز) بعد أن اكد المركز القومي لغسيل الكلى قبل شهر زيادة المرتبات بقيمة 18 ألفاً للتقني ومثلها للمهندس بجانب مبلغ 22 ألفاً للطبيب وأضاف :” القروش نزلت بالزيادة ولكن بمنشيت المرتبات كانت ذات المبلغ السابق 7500 جنيه وعندما سألنا عن السبب قالوا لديهم ديون كثيرة، بعدها رفعنا خطابا احتجاجيا بذلك ولم نتلق رداً”.
وأضاف :” اتفقنا على أن نعمل يوم الاثنين الماضي ولكن النظام تعطل “.

مقالات ذات صلة

إغلاق