الأخبار

مجلس الصحوة الثوري الحرب ليست خيار

أكد مجلس الصحوة الثوري ان الحرب ليست خيار للمجلس وأنه يسعى ان تكون المصالحات  الخيار الوحيد لرنق النسيج الإجتماعي بالبلاد خاصة وان السودان عاني كثيرا من الحرب.

وقال عضو مجلس الصحوة الثوري هارون مديخر لدي مخاطبته احتفال إطلاق سراحه الذي نظمه مجلس الصحوة الثوري اليوم بالخرطوم ان المجلس منذ انشاءه كانت أهدافه محاربة الظلم الذي مارسه النظام السابق وتأثر منه كل ابناء السودان خاصه ولايات دارفور، مشيرا الي ان المرحلة المقبلة وضمن خطط المجلس اعادة هيكلة المجلس حتى يكون حزب سياسي.

وأشاد بدور النائب الأول لرئيس مجلس السيادة قائد قوات الدعم السريع الفريق محمد حمدان دقلو الذي ظل في حالة تواصل مع القائد موسي هلال حتى توجت بإطلاق سراحه.

وأشار مديخير الي انهم وجدوا معاملة ممتازة بعد سقوط النظام السابق، وقال إن النظام السابق وضعنا في زنزانه انفرادية تخلو من الانسانية ولا تتوفر فيها ابسط مقومات الانسانية.

وناشد سيادته كل مكونات دارفور عامة وسكان مدينه الجنيه خاصه بتحيكم صوت العقل ووقف الإقتتال القبلي الذي لايخدم اي احد بل يسهم في تفكيك المجتمع مشيرا الي ان المصالحة مهمه من أجل سودان افضل ومستقبل زاهر للجميع.

مقالات ذات صلة

إغلاق